عرض مشاركة واحدة
قديم 10-01-2009, 03:49 AM   #5
Яŏσ7 άℓbRάh
E7SAS_3ASH8

الصورة الرمزية Яŏσ7 άℓbRάh

رقم العضوية : 3
انظم بتاريخ: Jul 2008
عدد النقـــاط : 10
الجــنـس : شاب
الاقامـة: الـسعوديـه
المشاركــات : 4,294  


مجموع الاوسمة: (أكثر» ...)

My MMS
افتراضي رد: رواية يدري إن اسباب ضعفي نظرته يدري إني ما اقاوم ضحكته كامله

نعود لسمر وعذاري بالمجمع ..

سمر(ماسكه بلوزه بيدها) : هذي البلوزة حلوه وش رأيك عذوره
عذاري فكرها مع عبدالعزيز وشكله ولقائها الأول معه مو مع سمر
سمر : عذاااااري علامك أكلمك أنا
عذاري(انتبهت) : هاه شنو
سمر(ترمي البلوزة على الطاولة وتكتف أيديها) : لا الأخت مو معي أبدا
عذاري : لا معك كنت تسألين عن البلوزة
سمر(تأخذ البلوزة) : أيه أسألك حلوه ولا عاديه وش رأيك
عذاري : حلوه اللون الأخضر حلو عليك خذيها (رن جوالها ابتعدت شوي عن سمر) ألو
عبدالعزيز : أحلى ألو سمعتها بحياتي
عذاري(استحت وبهمس) : هلا عزوز وينك
عبدالعزيز : أنتي وينك كيف أعرفك بين كل هالناس
عذاري(طلعت خارج المحل وترفع بصرها للافتة المحل) : أنا قدام بابا محل ...... معاي شنطه بنيه
عبدالعزيز(يوقف) : طيب ثواني ...... أيييييييه عرفتك أنتي معاك أحد ولا لوحدك
عذاري : لا مع بنت خالتي بس هي داخل المحل تشتري
عبدالعزيز : طيب روحي للدور الثاني بعطيك شيء لك
عذاري : شيء شنو
عبدالعزيز : هديه لك مني
عذاري : وليه مكلف على نفسك
عبدالعزيز : اذا ما كلفت على نفسي عشان زوجتي من أكلف على نفسي له
عذاري : هاه زوجتك
عبدالعزيز(أبتسم وغمز لأبوسلطان) : طبعا زوجة المستقبل يله لا تتأخرين باي
عذاري : باي (سرحت بأفكارها مع كلمة زوجة المستقبل وصحاها صوت سمر ألتفتت ) : هاه
سمر(عند باب المحل ) : هويتي في بير يارب علامك اليوم مو صاحيه أنتي أقول خلينا نمشي سديتي نفسي عن السوق
عذاري : أمممممم سموره طيب بروح أجيب لي ساعه شفتها قبل شوي بالطابق الثاني
سمر : لا عذاري بنتأخر كذا
عذاري(بترجي) : طلبتك سموره والله ما أتأخر والساعه آخر قطعه عاد تصير بنفسي حرام
سمر : أففففففففف عذاري مالي خلق اروح رجلي توجعني من المشي
عذاري : خلاص أنا أروح أنتي أجلسي بذاك الكوفي وطلبي على حسابي لين أرجع
سمر : الله يعين عليك طيب لا تتأخرين أمي والله بتعصب إذا تأخرنا زياده
عذاري (ابتسمت) : لا ما بتأخر باي
عبدالعزيز(يوم شافها تحركت ألتف لأبو سلطان اللي يشرب كابتشينو ) : هاه أبو سلطان أنا بروح لمها شفت هذي اللي جلست تراها بنت خالتها
أبو سلطان(رفع نظره بدون اهتمام يشوفها بس لفتت نظره بعيونها وجلستها) : تصدق باين حلوه
عبدالعزيز : حلوه هههههههههههه
أبو سلطان (أبتسم بخبث) : بصراحه عيونها عذااااااااااااااااااب
عبدالعزيز : لك بس أتركني أروح لمهاوي باي
وقف أبو سلطان وجلس على الطاوله المقابله لطاولة سمر الجرسون جاب لسمر عصير ليمون على طلبها
سمر : شكرا
بوسلطان(بصوت عالي ولا أهتم لأحد) : لو سمحت جب لي عصير مثل عصير الحلوه
سمر(رفعت عيونها وشافته يطالع لها سحبت اللفه وغطت عيونها وفي نفسها) : ووووووووووجع قلت أدب لا حلت أيامك
سلطان(أخذ العصير من النادل ) : حساب الحلوه علي أوكيه
النادل (أبتسم) : تكرم عيونك
سمر(تطالع ساعتها وفي نفسها) : هذي وينها تأخرت أروح أشوفها أحسن (رفعت نظرها كان للحين يطالعها نادت النادل) لوسمحت
النادل : أمري
سمر : الحساب
نادل(يطالع أبو سلطان) : الأخ ئال بيدفع الحساب
سمر(خزته ) : لو سمحت أنا سألتك كم الحساب ماقلت من يدفع
أبوسلطان (سمعها ويشرب العصير برواقه) : أفااااااااااااا ترديني يالحلوه
سمر(ما أهتمت له ورجعت سألت النادل) : الفاتوره قلت
النادل : بس
سمر : تبسبس عليك القطاوه تفهم عربي انت
أبو سلطان : لا كذا أزعل منك وعاد زعلي صعب
سمر(لفت له بعصبيه) : أحد كلمك
أبوسلطان : لابس ماله داعي تتكلمين أفهمك ترى أفهم من نظرت العيون
سمر(توقف وتخبط على الطاوله) : أنت بصراحه وقح على شنو شايف نفسك
أبو سلطان : أنا شلون أشوف نفسي بوجودك
سمر قررت ما ترد عليه ورفعت جوالها تتصل على عذاري اللي ولا حاسه بأحد قدام كلام عبدالعزيز اللي يذوب الصخر
عذاري(رفعت الجوال) : هذي بنت خالتي عزوز تأخرت بروح
عبدالعزيز: مهاوي ماشبعت منك
عذاري : معليه لازم أروح بنت خالتي عصبيه يالله باي
عبدالعزيز(أبتسم) : الله يحفظك يا قلبي

سمر بهذي اللحظه وصلت درجه العصبيه وتضرب رجلها بالأرض .. تأخر عذاري وزاد كلام الغزل من أبو سلطان اللي ما همه الناس ولا احترام بنات الناس

أبو سلطان : يالحلو لا تضرب الأرض أخاف على رجلك لا تتعور

سمر تصد عنه وتتأفف وتتحلف له بكل ثانيه

أبو سلطان(يبتسم من حركاتها وتأففها يحسها بزر) : طيب رد علينا ولا تتغلى ياقمر ولا اقول وش رأيك أعطيك الرقم
سمر(لفت له وأشرت بأصبعها تهدد) : هييييييييييييييييييه تراك تعديت حدودك شايف مكتوب على ظهري بنت للتعارف صدق قليل حيا
أبو سلطان(وعيونه عليها وبأبتسامه تذوب) : وأحلى بنت شفتها
سمر (زادت عصبيه وألتفت حولها) : لا صدق زودتها (أخذت قلاص(كوب) العصير ناويه ترميه عليه واللي فيه فيه)
عذاري(شافتها وركضت(جرت) لها ومسكت يدها قبل ترميه ) : أصبري أصبري فضحتينا
سمر(تلتفت لها وبعصبيه) : وين كنت
عذاري (تحط القلاص على الطاوله) : كنت أساوم على الساعه أقصري صوتك الناس تطالعنا يله نروح البيت
سمر : يله أحس أني اختنقت حسبي الله عليك

عشان يطلعن لازم يمرن من جنب طاولة أبو سلطان اللي حط رجله على الممر ورفع رأسه وبأبتسامه لما سمر طالعت له بعصبيه

أبو سلطان : وين الزين اهون عليك تتركيني بحيرتي وعذابي بعد شوفتك (وطالع لعذاري ) ولا حلال على ناس وحرام على ناس
سمر(بعصبيه طالعت له لما شافت وقاحته ) :

أنا لاجتني الزله من الجاهل وهو كذاب
تركت القافله تمشي وراها تنبح الكلاب
ترى بدري على مثلي تعيب وساسها ما يعاب
وياليت اللي يعيبني يحاول يستر ثيابه

طلعت سمر و أهي معصبه و معها عذاري اللي الصمت سيدها لأنها تعرف إذا سمر عصبت ما تعرف أهلها سكرت الباب بقوه من عصبيتها

السايق : شوي شوي هزا باب يكسر
سمر(تخزه وبعصبيه) : أنت جب وسوق يلاااااااااااااااااااااااا
السايق(بلع ريقه شكلها يخوف) : أنسا الله وين يروح بيت ولا بيت ماما فزه
عذاري : هييييييييييييه منير روح بيت مال انا أول
سمر(تصارخ) : تحرررررررررررررررك عمى بعينك فاضي قرقره

وبصرختها الكل سكت والهدوء عم السياره لين يوصلون لبيت العمه فضه ...وصل عبدالعزيز لأبو سلطان اللي سرحان فيها وفي كلامها قعد جنبه عبدالعزيز وهزه بكتفه

عبدالعزيز : عبدالرحمن عبدالرحمن أبو سلطان وش فيك
عبدالرحمن : واااااااااااااااااااااااااااااااو بموت منها ياعزوز
عبدالعزيز : وش فيكوش سوت فيك البنت
عبدالرحمن(وقف ومسك كتوف عبدالعزيز وهزه) : عزززززززززززززززيزززززززز
عبدالعزيز : هاااااااااااه وقف رجيت مخي يالغبي الناس تطالع لنا انهبلت
عبدالرحمن : أعجبتني قويه قويه ماشفت مثلها
عبدالعزيز : عادي هذا الكلام دايم تقوله أسمعه منك كثير يوم شفت عايشه وحنان وغيرها
عبدالرحمن(قاطعه) : لا لا هذي مو مثل اللي عرفتهن أو تعرفت عليهن شيء ثاني احساس جديد غيررررررر
عبدالعزيز : مو فاهم فهمني مو قلبك ما شاء الله مو قلب فندق
عبدالرحمن(يجلس ) : أنا البنات يلاحقوني ما ألحقهن وإذا لحقت وحده ما تصدق أني أقول لها ممكن نتعرف سيده الرقم أجيبه بغمزه بكلمه بأبتسامه بس هذي لا
عبدالعزيز : يمكن تتغلى
عبدالرحمن : أقولك غير تصدق شتمتني وهزأتني ولا اهتمت إذا رجال ولا لا قدامها
عبدالعزيز(رفع حاجبه) : ألحين أنا أيه ممكن أصدق أني أتهزأ من البنات أما أنت قدام كل هذا الجمال لا إله إلا الله ولا عبرتك كلهن يذوبن بشوفتك أساسا أنا والشباب نطلع معك بس نتصيد البنات من ورى خشتك ما يعطنا وجه إلا بوجودك تجي هذي تهزأ
عبدالرحمن : أقول أنا لازم أعرفها أموووووووت اذا ماعرفتها أبي اعرف كل شيء عنها طلبتك عزيز
عبدالعزيز(أبتسم) : تبشر خلاص خل الموضوع علي وأنا أجيب لك لو ملف العائله لو تحب
عبدالرحمن (بفرح) : عبدالعزيز والله لو جبت لي أخبارها لك عيوني لو تبيها
عبدالعزيز: اوكيه خلك فاكر هالكلام زين
عبدالرحمن (يدفع الفاتورة ويأخذ جواله) : مشينا للأستراحه الشباب كلهم هناك
عبدالعزيز : أتركني أشرب شيء
عبدالرحمن(يمسك يده) : قووووووووووووووووووووووووووووووووووم

*********************

وصلت عذاري وسمر للبيت .......

عذاري وسمر : السلام عليكم
الكل : وعليكم السلام
سمر(باست رأس جدتها) : يمه مزنه كيفك
الجده : بخير كيفك أنتي
سمر : بخير بشوفت هالوجه الحلو ليش ما تجين مشتاقين لك
الجده(بأبتسامه) : وأنا والله مشتاقه لكم بس خالتك شوي تعبانه ما اقدر اتركها بس تطيب بنجيكم كلنا
سمر : وتنامين عندنا مو سلام وروحه
الجده : تأمرين بس بغرفتك
سمر(تضم جدتها) : حياك وأنا بذيك الساعه لما أمي مزنه تبارك غرفتي
الجده : ياربي من هالبنت ياحلوها وياحلو كلامها
أم أبراهيم : سمر والله لو قعدنا حنا وياك وغزلك لجدتك ماخلصنا أخلصي يمديني أوصل واطبخ العشاء لأبوك وأخوانك
سمر : ان شاء الله يمه
أم سلطان : للحين أبو أبراهيم ما يأكل من أيد الخدامه إلا أنتي اللي تطبخين
أم أبراهيم : والله مايرضى بعيشتهن مع ان عندنا طباخه وش حلو طبخها بس وش اسوي
أم بندر : خذيني معك بندر عنده شغل ما يقدر يمرني
أم أبراهيم : يله اذا تبينا نوصلك ولا ترى بنص الطريق بنزلك تمشين لبيتك
أو بندر : لا والله سويها وأخلي فهد يعرس عليك وأنا أخطب له
أم أبراهيم : أيه تكفين بعد ما طاحت ضروسه يعرس علي أساسا ما أهون عليه هالشويب
الكل : ههههههههههههههههههههههههههههههههههه
سمر(توقف) : يمه عمه أخلصوا ولا أنا بخليكم تأخذونها مشي للبيت
أم أبراهيم : يمه تبين شيء قبل امشي
الجده : لا سلامتك بس سلمي على فهد والعيال
أم أبراهيم : يوصل مع السلامه


**************************


في بيت أبو أبراهيم .........

منى تتكلم بالتلفون مع صديقة عمرها سهام وهي دكتوره نفسيه

منى : يووووووه سهوم ياشينك يله عاد
سهام : والله ما أقدر عيالي يطفروني
منى : يا أم عبود تكفين تهز الرجال
سهام : أنا حرمه ماني رجال يالخبله
منى : هههههههههههههه يله عاد بكره نتلاقي ونتغدى بره ولا تعترضين سامعه
سهام : وش أسوي بقلبي اللي مايرفض لك طلب موافقه
منى : احم احم واثقه من مكاني بقلبك أوكيه أمي وصلت باي
سهام : باي
منى(تسكر السماعه) : هلا يمه
أم أبراهيم(تعطي الخدامه العبايه) : هلا منى أبوك جاء
منى : لايمه تو الناس هذا وقت صلاة المغرب تلاقينه بالمسجد
منى(ترفع التلفون اللي دق) : ألووو هلا يمه مزنه ........ بخير عساك بخير ...... ولدي بخير ويسأل عنك مشتاق لك ....... بجيك بأذن الله بس مشغوله شوي ... أمي توها داخله حاضر (تمد السماعه لامها) يمه جدتي تبيك
أم أبراهيم : الله يستر تونا طالعين من عندهم(أخذت السماعه وجلست) هلا يمه خير فيكم شيء .. هااااه والله ..متى بيجي .... أيه أن شاء الله .. مع السلامه
منى : خير يمه خالتي فضه فيها شيء
الأم (بفرح) : لا هذا خالك عبدالكريم بيجي بعد يومين
سمر(من غير نفس) : أيه حياهم
منى : وش فيك تقولينها من غير نفس
سمر : بصراحه السبب لمى
الأم : وش فيها لمى وش زينها بنت خالك تهبل
سمر : أيه كثري منها زينها قال
منى : ليش كأنها مو عاجبتك
سمر : أيه مو عاجبتني شايفه نفسها ودلع مااااااااااااااصخ
سالم : السلام عليكم منو اللي شايفه نفسها
الكل : وعليكم السلام
سمر(تكتف) : بنت خالك عبدالكريم لـــــمــــى
سالم : ليش تهبل لموي
سمر(فتحت عيونها) : لموي تدلع بعد والله لاعبه في عقولكم هذي البنت
الأم : لا والله أنتي اللي مو صاحيه ووووووجع تكلمي عدل عن بنت خالك
سمر : زييييييييييييييييييين
سالم (ألتفت لامه وأبتسم) : يمه أهو خالي متى بيجي وكم يبي يجلس وبيجي وحده ولا الكل معه
منى : وووووووول عليك شوي شوي كل هذا (بخبث) لان لموي بتجي
الأم : هههههههههههههه هذا الله يسلمك راح يجي يوم الأثنين وبيجلس أسبوع اهو وأهله حرمته نوف وعمر ولمى كلهم
سمر : يمه أبي أروح لغرفتي أقيس ملابسي نادوني إذا جهز العشاء
الأم : أيه أن شاء الله أي أوامر ثانيه
سمر(تحب رأس أمها) : أنتي الخير والبركه منى قلبو أذا خلصتي تعالي لغرفتي أبي رأيك باللي شريته أوكيه
منى : أن شاء الله
الأم : بروح أشوف وش اطبخ اليوم عشاء لأبوكم
طلعت الأم ودخل طلال ..
منى (تبتسم) : ياهلا بأمير العائله كلها
سالم : وووووووووع مولايق عليه هالقزم
منى(تضم طلال وتخز سالم) : مو عاجبك وملك بعد
طلال (يبوس خدها) : ماما
منى : عيون ماما
طلال : جدي ما شفته وينه
منى : والله مدري بس يمكن بالمسجد ليه تبي فيه شيء قول لي
طلال : لا مشاري يبيه
منى : من مشاري
سالم : هذا صاحب إبراهيم يعزه كثير وأبوي وجدي يحبونه وكل ليله عندنا لأن جدي يموووت فيه
منى : أيه عرفته صدع رأسنا إبراهيم فيه وجدي بس يجيب بسيرته وووووووووع صدق رزة الفيس من طبع التيس كل ليله هنا ما عنده بيت بس غريبة جدي تأخر
سالم : هههههههههههههههههههههههههه
منى : شنو يضحكك
سالم : شكلك تحفه ههههههههههههههههه
منى : حطني بالمعرض خخخخخخ (لفت لطلال) وين رايح
طلال :رايح للمجلس أشوف جدي جاء ولا لا
سالم : توه جدك
منى(لفت له) : هاه سلوم وش فيه قل
سالم : بقولك وش بيصير الله يستر هههههههههههههههههه
وحكى لها شنو صار وشنو بيصير وكيف تآمروا مع خالد وحرضوه على عمتهم وبندر
منى : ههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههه حسبي الله على أبليسكم ما لقيتو غير عمتي عايشه توقفون بوجها بتذبحكم
سالم : عشان كذا وصلت ناصر لبيتهم ووصيته لا يطلع للشارع يمكن عمتي وبندر يترصدون لنا
منى : ههههههههههههههههههههههههههههه سلوم خلاص أستح تكلم عدل عن عمتك انا بروح لسمر قبل ينفقع (ينبط) بطني منك ههههههههههههههه تترصد
سالم : وأنا بروح للتيس أقصد مشاري بالمجلس

********************

في بيت بندر ...

حالة أستنفار وشد و رخاء بين كل الاطراف ^_^


عايشه : يبه الله يهديك وش أزوجهم تو الناس
الجد : وين تو الناس خالد له سنتين مالك والبيت جاهز خلاص
عايشه : البنت صغيره تو الناس
الجد : هااااااااه صغيره يوم أنك كبرها معك بندر
عايشه : يايبـ....
الجد (يقاطعها) : خلاص زوجيه إذا تبين رضاي
عايشه : لاحول ولا قوة إلا بالله مثل ما تبغى
الجد : بندر رح ناد ميثه
بندر: ليه
الجد(يخزه) : وليه تسأل يوم أقول قم قم
خالد(في نفسه وكاتم ضحكته) : بعدي جدي والله مايعرف لك ياعمتي انتي وبندر غيره لو أحصلك يا ناصر وسالم كان ما اوفيكم حقكم
الجد : خالد خالد خويلد وووووووجع
خالد : هاه
الجد : هواه وش بلاك أناديك ما تسمع منت معانا
خالد : معاك ياجدي
ميثه (بحيا) : السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
الكل : وعليكم السلام والرحمه
خالد نسى الناس وناظر فيها ما أنتبه لين نغزه جده
الجد : وووووجع بسك بحلقه اذا صارت عندك بحلق على كيفك
أبتسمت ميثه وخالد نزل راسه بالارض منحرج
الجد : ميثه قعدي جنب رجلك
ميثه : هاه وين
الجد(يأشر بعصاه) : هنا جنب خالد
ميثه(أستحت) : لا بجلس جنب امي
خالد(أنقهر من حركتها ) : ..........................
الجد : ههههههههههههه زين بكره أذا تزوجتي أقولك قعدي جنب أمك تقولين ما أعرفها أعرف رجلي وبس
الكل (من غير ميثه اللي أستحت) : ههههههههههههههههههههههههههههههه
عايشه : يبه أحرجتها
بندر: جدي ذابت البنت بعد شوي ندورها ما نلقاها
الجد : زين ميثه هذا خالد جاي أنا وأهو نحدد العرس متى تبينه
ميثه : .............................
الجد : وش قلتي متى تبين
ميثه(أستحت) : ......................
الجد : نقول بكره
ميثه(رفعت راسها) : شنووو
حطت يدها على فمها انحرجت وطلعت من المجلس والكل يضحك عليها
الأم : خلصت البنت هههههههههههههههه
الجد : ياحليلها هاه خالد متى تبيه
خالد(أبتسم) : على راحتكم
الجد : أنت المعرس حدد وخاطرك طيب يله وأنا جدك عشان صلاة العشاء
خالد(رفع راسه لعمته وأبتسم) : إذا عمتي موافقه وأبو شوق ماعنده مانع بعد أسبوعين
عايشه : والله ياخالد الفتره قليله بس اللي تشوفه وترى والله ياولدي أنا أم أشوف بنتي صغيره هذا أحساسي الله يهينكم يارب
بندر(أبتسم) : منك المال ومنها العيال
خالد باس رأس عمته وسلم على بندر وحب رأس جده ويده
خالد : الله يبارك فيكم
الجد (يطالع ساعته) : يله نبي نلحق الصلاه ونمشي البيت مشاري فيه
خالد : أسمح لي ياجدي بروح أخبر أهلي بموعد العرس
بندر: ههههههههههه أيه خلاص مايبغى فيك شيء ياجدي
خالد : لا حشى بس من قدي فرحاااااااااااااان
الجد : هههههههههههه ياجعله دوم الفرح مسموح روح بشر اهلك بندر بيوديني
بندر : تبشر يبه يلا نمشي


**************************



بعد الصلاه رجع الجد للبيت مع بندر اللي وصله ورجع لبيتهم رغم إصرار الجد يتعشى معهم بس اهو تعذر قال أنه مواعد أمه بيتعشى معهم
الكل يسولف مشغول طلال ما نزل نظره عن وجه مشاري
مشاري(ألتفت له وأبتسم) : طلال خير فيك شيء من اليوم تطالع لوجهي
طلال : أدور شيء
الجد : تدور بوجه مشاري
طلال : أيه يا جدي
فيصل : هههههههه شنو الضايع بوجه مشاري
طلال : التيس
الكل : هههههههههههههههههههههههههههه
أبو أبراهيم : تعال تعال وش تيسه تدور
طلال(وقف قدام أبو أبراهيم) : أيه ماما تقول كل ما نقول مشاري تقول رزة الفيس من طبع التيس
عم الهدوء المجلس والأحراج باين على الوجيه
مشاري : ههههههههههههههههههههههههههههههه
أبراهيم(يغمز لسالم ياخذ طلال لداخل) : ................
سالم(فهم ووقف) : يله طلال نروح لماما
مشاري(يوقف ويمسك يد طلال ويجلسه جنبه) : لا أتركه تعال طلال بقول لك شيء
طلال : هاه
أبو أبراهيم : الرجال ما يقولون هاه يقولون نعم
طلال : نعم
مشاري : طلال تشوف في وجهي تيس (ويقرب وجهه لطلال ويحركه يمين ويسار)
طلال : لا
مشاري(أبتسم) : خلاص قل لماما ما شفت التيس زين
طلال(أبتسم ببراءة) : زين
ودخل طلال مع سالم اللي خبر منى باللي صار وأنحرجت كثير وما حصلت لها مبرر
أبو أبراهيم(منحرج من حفيده وبنته) : أمسحها بوجهي يا ولدي
مشاري : عادي ياعم يله أودعناكم الله
الجد : تعش معنا
مشاري : لا والله مواعد الشباب بالأستراحه ياجدي مع السلامه
طلع مشاري ومعه أبراهيم
أبراهيم : أمسحها بوجهي ياخوي والله مفتشل منك على اللي صار
مشاري : عادي يابو فهد ما أوصيك باللي كلمتك عنه تكفه ياخوي
أبراهيم : قلت لك الموضوع صار عندي والله أن نسبك يشرفنا وماراح نلقى أحسن منك بس عطني يومين أكلم الاهل بالموضوع
مشاري : خلاص بانتظار ردكم مع السلامه
أبراهيم : مع السلامه
دخل أبراهيم وأستأذن منهم بيطلع اهو وسلمى والكل جالس على الطاوله والأم وسمر يحطون الأكل وأبتدى الاكل والصمت يسود الغرفه هذي طبع أبو أبراهيم وقت الطعام ما يحب أحد يسولف والكل يحترم قراره
أبو أبراهيم : منى
منى(بلعت ريقها ووقفت عن الاكل) : هلا يبه
أبوأبراهيم : وصلك خبر اللي صار بالمجلس والموقف المحرج اللي صار قدام مشاري
منى(ماقدرت ترفع عيونها لابوها منحرجه) : آسفه يبه ماكان قصدي أحطكم بهذا الموقف
الجد(حس فيها وأبتسم بيخفف عنها) : لا يامنى الله ستر وأنا جدك طلال بزر وكل شيء يقوله ما يعرف الصح من الغلط ولازم ننتبه وش نقول قدامه وله
منى : حاضر حقكم على أسمحولي
الأم : وين يمه تعشي
منى : شبعت يمه بروح غرفتي
الأب : مناي جلسي كملي عشاك
منى (توقف وتسند على عكازها) : والله شبعت اعذروني
طلعت غرفتها وهي تبكي من الموقف اللي حطها فيه طلال
الأم : خير علامكم تتكلمون بالألغاز وش دخل منى وطلال
طلا وقف ونزل عن الكرسي واخذ صحنه
سمر : طلول وين رايح أقعد أكل
طلال : بروح لماما
الجد : أقعد كل بعدين روح
طلال : لا لا بروح لماما لحالها
الأب(أبتسم) : روح بس بشويش بشويش لا يطيح الاكل
طلال(أبتسم ومسك الصحن عدل) : حاضر شكرا يبه
سمر(تهمس لسالم جنبها) :أبوي يقصد سالفة التيس
سالم : أيه
الأب(يخزهم) : أنطم أنت وياها وكلوا بعد الاكل تكلموا
الأم : أنا للحين مو فاهمه وش صاير
الأب : بعدين أقول لك يله الله يغنيكم وتسلم يدك يا أم أبراهيم على العشوه الحلوه
الأم : بالعافيه
الجد: بتروح ترقد خذني معك لغرفتي
الأب : حياك يبه (مسك يده) تصبحون على خير
الكل : وأنتو من أهل الخير
خلص العشاء وكل واحد اتجه لغرفته وغلبهم النعاس إلا شخص واحد منى اللي تحس بخطأ اللي أرتكبته وانعكس عليها حطت رأسها وطالعت لوجه طلال اللي نايم جنبها وأبتسمت
منى : ياحليلك ياطلول تدور التيس بوجه الرجال هههههههههههههههه
باست جبينه وطفت النور ونامت << أحلام سعيده يامنانا ^_^


Яŏσ7 άℓbRάh غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس